شاهد تقرير أممي: تعرض الأطفال في سوريا لانتهاكات جسيمة ومستويات عنف مروعة

0

يبحث الكثير من المواطنين عن تقرير أممي: تعرض الأطفال في سوريا لانتهاكات جسيمة ومستويات عنف مروعة لذلك وفي موقع الدمبل سوف نسرد لكم جميع التفاصيل حول خبر تقرير أممي: تعرض الأطفال في سوريا لانتهاكات جسيمة ومستويات عنف مروعة والتي بدورنا فريق موقع الدمبل نعمل جاهدين للرقي بثقافة المحتوي العربي ، وإليك جميع التفاصيل

الخليج - واس

الخليج – واس: أكد تقرير الأمم المتحدة الثالث حول حالة الأطفال والنزاع المسلح في سوريا أن ملايين الأطفال في سوريا ظلوا عالقين في نزاع طويل الأمد وشديد الكثافة، ولا يزالون يعانون من مستويات مروعة من العنف، من شأنها أن تؤثر على أجيال قادمة، مع وجود دعم قليل متوفر للناجين.

وأشار التقرير -الذي يغطي المدة الواقعة بين 1 يوليو 2018 و30 يونيو 2020- إلى أن أكثر من 2,700 طفل قُتلوا أو شُوّهوا بفعل الضربات الجوية والمتفجرات من مخلفات الحرب والقصف البري العشوائي للمناطق المأهولة بالسكان المدنيين، وأنه تم تجنيد أو استخدام أكثر من 1,400 طفل من قبل 25 طَرَفا على الأقل من أطراف النزاع، مقدماً توصيات تهدف إلى إنهاء ومنع ارتكاب الانتهاكات.

وحذّرت ممثلة الأمم المتحدة الخاصة بالأطفال والصراع المسلح فيرجينيا غامبا في التقرير من عواقب التعرض للعنف لمدة طويلة وللانتهاكات وإساءة استخدام حقوقهم، مؤكدة أهمية إعطاء الأولوية لحقوق واحتياجات هؤلاء الفتيان والفتيات، بما في ذلك محادثات السلام، لتجنب ضياع جيل كامل.



قدمنا ​​لكم في السطور السابقه أهم التفاصيل عن تقرير أممي: تعرض الأطفال في سوريا لانتهاكات جسيمة ومستويات عنف مروعة نأمل أن نكون في هذا المقال قد قدمنا ​​جميع التفاصيل بطريقة واضحة وذات مصداقية وشفافية ، وإذا كنت ترغب في متابعة المزيد من أخبارنا ، يمكنك الاشتراك في نظام الإشعارات الخاص بنا مجانًا في متصفحك أو من خلال الانضمام إلى القائمة البريدية ويسعدنا أن نقدم لك كل ما هو جديد.
مع انتهائي من الكتابة حول هذا الموضوع، قدمت أفكاري ومعلوماتي حول تقرير أممي: تعرض الأطفال في سوريا لانتهاكات جسيمة ومستويات عنف مروعة وأتمنى أن تكون الكلمات قد أعطت تفاصيل الموضوع.
ومن الجدير بالذكر ان هذا المحتوي تم عرضه اولا علي موقع صحيفة الخليج الإلكترونية
وقام فريق تحرير موقع الدمبل

بالاقتباس او التعديل الجزئي علي المحتوي